آخر اﻷخبار
الرئيسية / خاص الفجر الجديد / محمد ريما والوزير جبق والعمل الإنساني

محمد ريما والوزير جبق والعمل الإنساني

محمد ريما والوزير جبق والعمل الإنساني
بقلم رئيس التحرير:زياد علوش

أشعلت قضية “محمد ريما” أدوات التواصل على انه الشاب المبتلى بمرض نادر مما يستوجب علاجه المكلف والملح خارج لبنان وعليه تفاعل النشطاء وبذلوا ما في وسعهم لإغاثة السيد ريما وظاهرة النجدة هذة تتكرر يوميا لحالات مشابهة بغياب أجهزة الدولة لأسباب أهمها الفساد المستشري
بعض الأصوات ناشدت وزير الصحه جميل جبق التدخل في القضية فكانت الصدمة حسب بعض المصادر الإعلامية ان مرض السيد ريما مفبرك من الاساس…
حتى الآن الموضوع سجال ونحن هنا لا نبرء كما لا ندين او نؤكد او ننفي صحة الحالة إياها من عدمها
ما يهمنا انه اذا ما ثبت فبركة المرض فإن الإساءة كبيرة جدا تطال مفهوم اللهفة والعمل الإنساني والتكافل الاجتماعي لأن الحالات المقبلة حتى وان كانت صادقة سيعتريها الشك ولذلك يكون السيد ريما أساء لكل حالة حرجة تتطلب المساعدة كما أساء لنفسه
اما إن كان السيد ريما محقا وهو مريض فعلا كما ادعى فإن ما أشيع حوله من شبهات مؤلم ومؤلم جدا يتطلب منا ان نقرأ الفاتحة على الحكومة ووزاراتها ومؤسساتها
وفي كل الأحوال فإن الحالة في حال النفي او التأكيد تحتاج لمقاربة شاملة يستخلص منها النتائج والعبر لصالح المجتمع وتكافله الاجتماعي والحكومة ودورها الرعائي

شاهد أيضاً

اليوم الوطني السعودي ٨٩

بمناسبة اليوم الوطني 89 للمملكة العربية السعودية، تتقدم مجموعة الفجر الاعلامية بخالص التهاني والتبريكات إلى …