داعشونا 19

داعشونا ..

بقلم الخبير محمد سلطان

في ظل تخبط العالم بمعالجة وباء كورونا وتقطع وسائل المواصلات العالمية واقفال المطارات والموانى .. تجرى وبشكل سحري نزوح لعدد كبير من مقاتلي داعش من سوريا والعراق بإتجاه افريقيا بناء لتصريح بمبيو الذي اشار الى ان وجهة داعش التالية هي افريقيا .. ورغم الهجوم الاخير الذي قامت به داعش في العراق بعد انقطاع اشهر ربما ما هو الا تعمية عن ٣٠ عمل ارهابي حصل في افريقيا منذ بداية العام ٢٠٢٠ وانضمام اكثر من ٦٠٠٠ مقاتل الى اكثر من ١٠ منظمات ارهابية افريقية موالية لداعش ابرزها بوكو حرام ..

لماذا افريقيا اولا الربيع العربي طال القارة السمراء فقط ليبيا الجزائر تونس مصر ..

والان توجه هذه الاشباح المتنقلة الى افريقيا من سوريا والعراق ربما على بساط الريح في ظل اقفال المطارات المدنية الا من الطائرات العسكرية ..

ثانيا التطلعات الخليجية لا سيما السعودية والاماراتية نحو افريقيا ومحاولة السيطرة عليها بانقلابات على الانقلابات من ليبيا الى مصر والسودان واليمن المطلة على القارة السمراء .

اسئلة كثيرة ليس لها اجوبة حاليا انما تكهنات تفيد ان قوى اقليمية وعربية تريد وضع يدها على مقدرات افريقيا بعد ان تم السيطرة على معظم منابع الثروات الطبيعية في العالم .. وبالاختصار انها فصول جديدة من الحرب الدائرة بشكلها الاقتصادي .

بين داعش وكورونا وازمة النفط اكثر ما يلفت نظر الناس ان دول وحكومات تمتلك قنابل تخطف الانفاس والارواح اكثر بكثير من اجهزة الانعاش والتنفس  ولديها ثكنات وسجون اكثر من المستشفيات .

شاهد أيضاً

الفجر الجديد”تهنئ المسلمين واللبنانيين بعيد الفطر السعيد

“الفجر الجديد”تهنئ المسلمين واللبنانيين بعيد الفطر السعيد تتقدم اسرة مجموعة “الفجر الجديد” الإعلامية من اللبنانيين …