الرئيسية / أخبار لبنان / لبنان الى جهنّم مالي.. إلا إذا !

لبنان الى جهنّم مالي.. إلا إذا !

يبدي مرجعٌ مالي لموقع خشيةً حقيقيّة من انهيار الوضع المالي في لبنان. وينقل المرجع عن زوّار حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أنّ الأخير كان حاسماً في قراره لجهة عدم السماح بالمساس بالاحتياط المالي لمصرف لبنان.

ويعتبر المرجع أنّ كلّ الخوف هو من استمرار الوضع السياسي في حالة المراوحة، من دون تشكيل حكومة، ما سيترك لبنان في مهبّ الرياح، ويترك مصرف لبنان يواجه وحيداً حدّة الحصار المالي على لبنان، بسبب الواقع السياسي المعيب والمريب في آن، وليس بسبب الوضع المالي. وينعكس، بالتأكيد، الوضع السياسي على المالي، في ظلّ التصلّب بالمواقف والخفّة في التعاطي مع الملفات المصيريّة وغياب التخطيط، ما يقود، حتماً، نحو جهنّم.

ويؤكد المرجع نفسه أنّ الاسابيع المقبلة سوف تشهد تراجعاً حادّاً في الدعم الاستراتيجي الذي يقدّمه مصرف لبنان للمواد الاوليّة، وهو ما لم يكن اللبنانيّون يعرفون قيمته قبل اليوم، من دواءٍ وطحين وبنزين ومازوت وأسعار الاتصالات، ما ينبىء بتفلّتٍ اجتماعيٍّ خطيرٍ جدّاً لن يكون بعيداً، إلا إذا حصلت تطوّرات سياسيّة إنقاذيّة.

شاهد أيضاً

انفجار المرفأ…خطة للتعويض على تجّار المناطق المتضررة.

بادرت شخصيات سياسية إلى وضع خطة للتعويض على أصحاب المحال التجارية المتضررة جراء انفجار مرفأ …